الخميس 05 ربيع الأول / 22 أكتوبر 2020
06:26 م بتوقيت الدوحة

مصطفى عاشور يروي لـ "العرب" كواليس تجربة "الجزيرة مباشر" في تقديم البرامج من المنزل

242

الدوحة - العرب

الإثنين، 13 أبريل 2020
مصطفى عاشور لـ "العرب": "الجزيرة مباشر" تقدم تجربة في تقديم البرامج التلفزيونية من المنزلالدوحة - العرب
مصطفى عاشور لـ "العرب": "الجزيرة مباشر" تقدم تجربة في تقديم البرامج التلفزيونية من المنزلالدوحة - العرب
تواصل قناة الجزيرة مباشر تجربتها في تقديم البرامج التلفزيونية من المنزل.
وتأتي هذه التجربة في سياق ما يشهده العالم من انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19"، والتزام التباعد الاجتماعي، من أجل الحيلولة دون انتشاره.
وفي إطار انفتاح "العرب"، والتعرف على التجارب التي يقودها زملاء المهنة عن بُعد، اتصلت "العرب" بالزميل الإعلامي المذيع مصطفى عاشور، بقناة الجزيرة مباشر، الذي يقدم برنامج "المسائية" من بيته بالدوحة، متواصلاً مع ضيوفه في منازلهم حول العالم.
وبدأ المشهد جديداً، حيث سلم مذيع الاستديو زميله في المنزل الفقرات الخاصة به، ليبدأ في تقديمها من دون كادر فني أو تقني، وبإجراءات سهلة ولمسات بسيطة منزلية، تابع المشاهدون المذيع الذي يخضع للحجر الطوعي، وهو يقدم برنامجه للناس.
ولكشف جوانب هذه التجربة، أعرب عاشور عن سعادته بهذه التجربة، التي وصفها بـ "الرائدة"، والتي تميزت بها "الجزيرة مباشر"، لافتاً إلى أن إدارة "الجزيرة مباشر" -ممثلة في السيد أيمن جاب الله مدير القناة- دعمت هذه الفكرة، وساندت تطبيقها من خلال الدعم الإداري والفني، لتنجح في برنامج "الحكيم" الذي يقدمه الزميل أحمد صبحي، وانتقل العمل المنزلي إلى البرنامج الرئيسي اليومي، وهو "المسائية".
كما أشار إلى دور أسرته في إنجاح التجربة، حيث أصبحوا يقومون بأعمال التجهيزات من شحن الأجهزة وتشغيلها، ومساعدته في إنجاح البث، وإضفاء لمسات جميلة بسيطة على المكان.
ووصف عاشور هذه التجربة بـ "الفرصة الرائعة" لأسرته، لتجد مشروعاً ناجحاً يشغلها في فترة الحجر الطوعي المنزلي، حيث تعاون الجميع لإنجاح التجربة بكل حب.
وحول الخوف من الأخطاء وإذا كانت قد حدثت بالفعل، نوه عاشور بأن جمهور "الجزيرة مباشر" يعلم صعوبة الموقف، وقال عن ذلك: "في الأساس نحن قناة تفاعلية، نعتمد على المشاركات والتفاعل بيننا وبين جمهورنا عبر منصاتنا، ونتعرض لمواقف كثيرة في التغطيات المباشرة، وبالتالي، نحن مدربون وجاهزون لكل المواقف، بالإضافة إلى استعداد زميلي أحمد طه في الاستديو كمذيع للجزء الأول من "المسائية"، فهو مستعد لأي طارئ تقني، وهذا لم يحدث -ولله الحمد- حتى الآن".
أما المواقف البسيطة على الهواء، فأبرز أنها ملح هذه التجربة، وإن كانت التجربة متروكة للجمهور ليحكم عليها ويقيّمها، في انتظار نصائحه وملاحظاته ومشاركاته.












التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.