الخميس 23 ذو الحجة / 13 أغسطس 2020
07:20 م بتوقيت الدوحة

جاويش أوغلو: سنردّ بالمثل لو فرضت واشنطن عقوبات على تركيا

85

اسماعيل طلاي

الأحد، 15 ديسمبر 2019
جاويش أوغلو: سنردّ بالمثل لو فرضت 
واشنطن عقوبات على تركيا
جاويش أوغلو: سنردّ بالمثل لو فرضت واشنطن عقوبات على تركيا
حذّر سعادة السيد مولود جاويش أوغلو وزير الخارجية التركي، من أن بلاده سترد بالمثل في حال أقدمت الولايات المتحدة على فرض عقوبات عليها، بسبب صفقة منظومة «أس 400» الدفاعية الروسية، لافتاً إلى أن تركيا تحاول أن تتخطى الوضع دون عقوبات، لكنها ستعامل بالمثل في حال تم فرض عقوبات عليها.
ولدى حديثه في جلسة ضمن منتدى الدوحة، بعنوان «مقابلة مع صنّاع القرار»، قال أوغلو إن تركيا تعتقد أن الولايات المتحدة لا تزال حليفاً لها في إطار «الناتو»، وترى أن العلاقات بين البلدين تحسنت، والرئيس الأميركي يفهم هذه العلاقات ويتفهم الصعوبات وأسباب المشاكل بين البلدين، لكن موقف الكونجرس لا يزال يطرح إشكالات.
لكنه شدّد بالمقابل على أن تركيا لن تتراجع عن صفقة «أس 400» مع روسيا، وترفض لغة التهديد بفرض عقوبات، مؤكداً استعداد أنقرة لشراء صواريخ الباتريوت من الولايات المتحدة، إن وافق الكونجرس على ذلك. ورداً على قرار الكونجرس الأميركي الاعتراف بما يسمى «الإبادة الجماعية للأرمن»، قال وزير الخارجية التركي بنبرة ساخرة: أعتقد أن السياسيين لا يعرفون التاريخ فكيف يحكمون عليه؟! هذه قضية يحكمها القانون، لكن قرار الكونجرس يأتي رداً على العملية العسكرية التركية في شمال سوريا.
وأوضح أن تركيا «تقدمت بمقترح لأرمينيا لتأسيس فريق عمل مشترك للنظر في الأرشيف التاريخي فيما يتعلق بهذا الأمر، ويمكن لدول مثل أميركا وفرنسا الالتحاق بهذا العمل إلى جانب العلماء والخبراء، وسنتقبل أي نتائج يتوصل إليها الفريق».
وبشأن إرسال قوات إلى ليببا، جدّد أوغلو التأكيد على أن فخامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أبدى استعداد تركيا لدراسة نشر قوة تركية في ليبيا، في حال طلبت الحكومة الشرعية ذلك من تركيا، لكنّه أكد أنه لا يوجد طلب بهذا الخصوص حالياً.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.