الأحد 30 جمادى الأولى / 26 يناير 2020
04:54 م بتوقيت الدوحة

سفيرنا الجديد يواجه بديد الإيراني.. والريان في الانتظار

قرعة أبطال «آسيا 2020» تجدّد التحدي للأندية القطرية

76

مجتبي عبد الرحمن سالم

الأربعاء، 11 ديسمبر 2019
قرعة أبطال «آسيا 2020» 
تجدّد التحدي للأندية القطرية
قرعة أبطال «آسيا 2020» تجدّد التحدي للأندية القطرية
أسفرت قرعة دوري أبطال آسيا للنسخة 2020 عن مواجهات قوية للأندية القطرية المتنافسة في البطولة، وهي السد بطل الدوري، والدحيل بطل كأس سمو الأمير، والريان ثالث الترتيب في الدوري، بالإضافة إلى السفير الجديد للكرة القطرية، نادي السيلية رابع الدوري، الذي سيخوض الملحق لأول مرة في تاريخ النادي. وسحبت القرعة أمس بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، بحضور ممثلي الكرة القطرية من الإداريين والفنيين.
أوقعت القرعة نادي السد بطل الدوري القطري في المجموعة الرابعة إلى جانب كل من سيبهان اصفهان الإيراني، والنصر السعودي، بجانب أحد المتأهلين من الملحق الأول، مما يعني أن السد سيكون في تحدٍّ جديد للنسخة التي وصل فيها لنصف النهائي الموسم الماضي، وخرج على يد الهلال السعودي الذي توج لاحقاً بالبطولة بفارق هدف واحد.
تحدي الدحيل
وحملت المجموعة الثالثة تحدياً جديداً للدحيل القطري، الباحث عن اللقب، والذي غادره في النسخة الماضية من دور الـ 16، حيث سيلعب الدحيل مع أندية التعاون السعودي، والشارقة الإماراتي، وبيروزي الإيراني، وتبدو حظوظ العملاق القطري كبيرة في العبور من هذه المجموعة بأي من البطاقتين الأولى أو الثانية، نظراً لعلوّ كعب العملاق القطري على أندية مجموعته، وفارق المستوى الفني معهم.
الرهيب يتطلع للعبور
وينتظر أن يلعب الريان الدور التمهيدي الحاسم رقم 4 من أجل التأهل واللحاق بالمجموعة الأولى التي تضم كلاً من الشرطة العراقي، والوحدة الإماراتي، والفائز من الملحق رقم 2 للدور التمهيدي الحاسم، ويلاحظ أن القرعة دفعت بفريقين من الملاحق في هذه المجموعة، وتبدو حظوظ الريان كبيرة في التأهل، إذ يواجه الفائز من الاستقلال الإيراني والفيصلي الأردني، في حال تجاوزه الكويت الكويتي، حسب خط سير القرعة.
السفير الجديد
وأوقعت القرعة سفير الكرة القطرية الجديد نادي السيلية في الدور التمهيدي مع نادي بديد الإيراني، وفي حال تأهله سينتقل للعب في المجموعة الثانية، إلى جانب بطل النسخة الماضية نادي الهلال السعودي، وشباب الأهلي الإماراتي، وباختاكور الأوزبكي، وسيدافع السيلية عن حظوظه بكل قوة من أجل العبور لمرحلة المجموعات، وكتابة تاريخ جديد للنادي في دوري الأبطال، وسيلعب السيلية الملحق الذي حدد تاريخه الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، ليكون في الرابع عشر من يناير، على أن تكتمل ملامح المجموعات في 28 يناير كحد أقصى، قبل أن تنطلق المنافسات في فبراير المقبل للنسخة الجديدة.

رئيس «الآسيوي» يحتفي بعفيف ويسلمه جائزة «السوبر»
احتفى سعادة الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، بأفضل لاعب في قارة آسيا وهو نجم الكرة القطرية ونادي السد أكرم عفيف، الذي تم اختياره في الثاني من ديسمبر الماضي ولم يحضر لاستلام الجائزة بسبب ارتباطه بمباراة لمنتخب بلاده في اليوم نفسه، فأكبر فيه الاتحاد الآسيوي جانب المسؤولية الوطنية.
وتسلم أكرم جائزته، أمس، من سعادة رئيس الاتحاد الآسيوي بحضور كل من منصور الأنصاري الأمين العام للاتحاد القطري لكرة القدم، ومحمد غانم العلي رئيس جهاز كرة القدم بنادي السد، وتركي العلي المدير العام للنادي، وطلال الكعبي المشرف العام على المنتخبات الوطنية، ومحمد غلام البلوشي المدير الرياضي بالنادي.

إسماعيل أحمد: البطولة طموح مشروع للدحيل
أكد إسماعيل أحمد مدير فريق الدحيل، أنهم يتطلعون إلى تحقيق لقب دوري الأبطال في نسخته الجديدة للعام 2020، وقال إسماعيل عقب مراسم قرعة البطولة إن اللقب الآسيوي يبقى هدفاً مهماً للدحيل وسيعمل على تحقيقه بكل قوة، وهو طموح مشروع للنادي الذي نافس كثيراً ووصل إلى مراحل متقدمة في البطولة ولكنه لم يوفق، وأضاف مدير الدحيل الذي حضر مراسم القرعة ممثلاً للنادي، أن النسخة الحالية ستبقى هدفاً للعملاق القطري وسيعملون في النادي على تحقيق الفوز بها، مشيراً إلى الثقة الكبيرة في فريق النادي لتحقيق هذا الهدف، ومؤكداً أن إدارة النادي ستعد الفريق جيداً لتحقيق أفضل النتائج في النسخة الحالية من المنافسة، واصفاً القرعة بأنها متوازنة مع أندية السعودية والإمارات وإيران.

السليطي: الدحيل لديه الخبرة الكافية للمنافسة على اللقب
أعرب محمد بشير السليطي، المنسق الإعلامي لنادي الدحيل، عن ثقتهم الكاملة في فريق الكرة بالنادي، للتقدم في دوري الأبطال للموسم 2020، وأضاف السليطي في تصريح من ماليزيا، عقب مراسم القرعة التي أوقعت بطل كأس سمو الأمير مع أندية التعاون السعودي، والشارقة الإماراتي، وبيروزي الإيراني، أن الدحيل يتطلع لتحقيق لقب النسخة 2020، والفرصة مواتية للفريق ليستعد جيداً لتحقيق هدفه هذه السنة، مبيناً أن النادي ظل دائماً يحقق النجاحات في البطولة، ويتقدم للأدوار النهائية، ولكنه لا يوفق في ذلك، وقد صنع سمعة طيبة، وبات يمتلك الخبرة الكافية لتحقيق أهدافه في المنافسة. وأكد السليطي -في تصريحات نقلها الموقع الرسمي لنادي الدحيل- أن الفريق سيكون جاهزاً للمنافسة وتحقيق الطموحات القطرية بالوصول لمعانقة اللقب، وأمامه الوقت ليحضر للمنافسة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.