الجمعة 17 ربيع الأول / 15 نوفمبر 2019
06:00 م بتوقيت الدوحة

فرج دهام يعرض «أن ترى ما لا يُرى» في مطافئ مقر الفنانين

39

الدوحة - العرب

الجمعة، 08 نوفمبر 2019
فرج دهام يعرض «أن ترى ما لا يُرى» في مطافئ مقر الفنانين
فرج دهام يعرض «أن ترى ما لا يُرى» في مطافئ مقر الفنانين
يحتضن مطافئ مقر الفنانين معرضاً بعنوان «أن ترى ما لا يُرى» للفنان القطري فرج دهام، ويستمر حتى 29 نوفمبر الحالي.
ويأتي المعرض تتويجاً للإقامة الفنية التي قضاها الفنان في مؤسسة «ماذا عن الفن؟» في مومباي في الهند، على مدار شهر كامل، في إطار العام الثقافي قطر-الهند 2019.
ويتناول المعرض مفهوم الإخفاء والإقصاء التاريخي، من خلال مقاربة نوعية بين ما هو مرئي وما هو حقيقي، ويعتمد دهام على مكونات مادية ومعنوية محلية لصنع أعماله الفنية، فعلى سبيل المثال، يستخدم الفنان في مجموعة من أعماله شباك الصيد الصينية المستخدمة في مدينة كوتشي الهندية، لإخفاء مخطوط تاريخي قام بتصنيعه مستخدماً خامات من البيئة المحلية في مومباي، حيث يرمز هذا المخطوط للشيء المعنوي الذي تم إخفاؤه.
وجاءت الإقامة الفنية للفنان فرج دهام في إطار العام الثقافي قطر-الهند، الذي يهدف إلى تعزيز التفاهم المشترك بين الدولتين من خلال برامج ومبادرات مختلفة، وخلال فترة إقامته، خُصِّص لدهام مرسم فردي، وأتيحت له الفرصة لبناء علاقات مع غيره من الفنانين، وتوفرت له بيئة فكرية محفزة للحوار والنقاش حول الممارسات الفنية المرئية.
وقالت السيدة عائشة العطية، رئيسة قسم الأعوام الثقافية في «متاحف قطر»: «تتميّز الإقامات الفنية بطبيعتها التشاركية، ومن ثم تتيح فرصة للفنانين للتعرف على رؤى وأساليب وأفكار جديدة، وهو ما يساعدهم على توسيع آفاقهم، وقد سعدنا للغاية بالتعاون مع مؤسسة «ماذا عن الفن»، لإتاحة فرصة الإقامة الفنية بها أمام واحد من أكثر الفنانين الموهوبين لدينا».
يستلهم دهام أعماله المعاصرة من التحول الذي يشهده العالم، كما تتناول أعماله التغيرات السريعة في المجتمع القطري، وقد سبق للفنان فرج دهام عرض أعماله الفنية في كل من: «كتارا» ومتحف وجاليري متاحف قطر «الرواق»، وجاليري المرخية وغيرها.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.