الجمعة 08 ربيع الثاني / 06 ديسمبر 2019
11:05 م بتوقيت الدوحة

المئات يشيعون فلسطيني قتلته قوات الاحتلال قرب حدود غزة

118

الأناضول

السبت، 11 مايو 2019
جانب من تشييع جثمان الشهيد (الأناضول)
جانب من تشييع جثمان الشهيد (الأناضول)
شيّع المئات من الفلسطينيين، السبت، جثمان شاب استشهد الجمعة، برصاص القوات المحتلة خلال مشاركته في "مسيرة العودة وكسر الحصار" قرب الحدود الشرقية لمدينة رفح، جنوبي قطاع غزة. 

وأدّى المُشيّعون صلاة الجنازة على جثمان عبد الله جمعة عبد العال (24 عاما)، قبل أن يتم مواراته الثرى في مقبرة مدينة رفح.

وحمل المشاركون في الجنازة الأعلام الفلسطينية، ورددوا هتافات تطالب بمحاسبة الاحتلال على "جرائمه" بحق المتظاهرين السلميين.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة، الجمعة، استشهاد الفلسطيني "عبد العال" وإصابة 30 آخرين بجروح مختلفة، جراء اعتداء الجيش المحتل، على المشاركين في مسيرات "العودة وكسر الحصار" السلمية، شرقي قطاع غزة.

وشارك فلسطينيون، الجمعة، في المسيرات الأسبوعية التي تُنظم قرب السياج الحدودي الفاصل بين شرقي قطاع غزة والضفة المحتلة، منذ نهاية مارس 2018.

ويقمع الجيش المحتل تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن استشهاد عشرات الفلسطينيين، وإصابة الآلاف بجراح مختلفة. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.