الإثنين 14 صفر / 14 أكتوبر 2019
07:03 ص بتوقيت الدوحة

لفائدة قرابة 63,000 مستفيد بتمويل من صندوق قطر للتنمية

الهلال الأحمر القطري يبدأ الأعمال الإنشائية لمجمعين خدميين جديدين بولاية غرب دارفور

144

الدوحة- بوابة العرب

الأربعاء، 27 مارس 2019
. - تسليم موقع المجمع الخدمي للمقاول بقرية أبو سروج
. - تسليم موقع المجمع الخدمي للمقاول بقرية أبو سروج
شرع الهلال الأحمر القطري في تنفيذ سلسلة من المجمعات الخدمية لتنمية المجتمعات المحلية في إقليم دارفور، بتمويل من صندوق قطر للتنمية، حيث قامت بعثة الهلال الأحمر القطري التمثيلية في السودان بتسليم شركة المقاولات المتعاقد معها الموقع الذي سيقام عليه المجمع الخدمي في قرية سيسي التابعة لمحلية كرينك بولاية غرب دارفور، بالإضافة إلى تسليم الاستشاري الهندسي الموقع الذي سيقام عليه المجمع الخدمي بقرية أبو سروج التابعة لمحلية سربا بالولاية ذاتها، لتبدأ على الفور الأعمال الإنشائية للمجمعين الخدميين.

يأتي تنفيذ هذه المجمعات الخدمية تحت مظلة وثيقة الدوحة للسلام بدارفور وبتمويل من صندوق قطر للتنمية، للإسهام في التنمية وإعادة الإعمار، وتوفير الخدمات الاجتماعية، وتشجيع العودة الطوعية للنازحين إلى قراهم، وتحقيق الاستقرار بالمنطقة.

ويتكون المجمع الخدمي الواحد من مدرستين أساسيتين للبنين والبنات، ومدرستين ثانويتين للبنين والبنات، وروضة أطفال، ومستشفى ريفي، ومركز شرطة، ومسجد، ومحطة مياه متكاملة، و15 وحدة سكنية. ويعمل المجمع الخدمي بالطاقة الشمسية المتجددة، ويشمل المشروع الأعمال الإنشائية والتأسيس والتشغيل لمدة 3 أعوام، تتخللها مشاريع خدمية مصاحبة لتعزيز سبل كسب العيش والتمكين الاقتصادي وبناء السلام والوئام الاجتماعي.

ويقدر عدد المستفيدين من المجمع الخدمي في قرية سيسي بحوالي 19,115 نسمة من الرحل والمستقرين، بينما يبلغ عدد المستفيدين من المجمع الخدمي في قرية أبو سروج 43,720 نسمة. ومن المتوقع انتهاء الأعمال الإنشائية والتأسيسية بالمجمع الخدمي الأول في أكتوبر القادم، يليه المجمع الخدمي الآخر في ديسمبر.

ويعتبر مشروع المجمعات الخدمية امتداداً للمشاريع الإنسانية التي مولها صندوق قطر للتنمية ونفذها الهلال الأحمر القطري بالسودان على مدار الأعوام الماضية، حيث نفذ في عام 2014 مجمعاً خدمياً في قرية أرارا التابعة لمحلية بيضة بولاية غرب دارفور، والذي أسهم في تقديم الخدمات الاجتماعية الأساسية للعائدين مثل الخدمات الصحية، من خلال تزويد المستشفى الريفى للمجمع الخدمي بالأدوية والمعدات الطبية بصورة منتظمة، مما مكنه من تقديم الخدمات العلاجية لصالح 100 مريض يومياً من القرية ذاتها والقرى المجاورة ودولة الجوار تشاد.

كذلك أسهم المجمع الخدمي في توفير خدمات المياه والإصحاح للأهالي والثروة الحيوانية بالمنطقة، وتقديم التعليم المدرسي وقبل المدرسي لفائدة 1,000 تلميذ سنوياً من أبناء المنطقة، وتوفير الأمن عبر مركز الشرطة الملحق بالمجمع، وتيسير أداء الشعائر الدينية عبر المسجد، إضافة الى 15 وحدة سكنية كاملة التأثيث للعاملين بالمجمع من خارج المنطقة، لتمكينهم من أداء مهامهم الإدارية في تقديم الخدمات الإجتماعية لأكثر من 28,000 نسمة. وقد انعكس ذلك إيجاباً على تحقيق الاستقرار بالمنطقة، إلى جانب المشاريع الخدمية المصاحبة التي كان لها أبلغ الأثر في ذلك الاستقرار.

جدير بالذكر أن بعثة الهلال الأحمر القطري بالسودان نفذت خلال الأعوام الماضية العديد من الأنشطة والمشاريع بتمويل من صندوق قطر للتنمية والجهات المانحة، بقيمة إجمالية قدرها 37.5 مليون ريال قطري، واستفاد منها أكثر من 890,000 شخص من المجتمعات المحلية المستهدفة.

وشملت هذه المشاريع مجالات الرعاية الصحية والمياه والإصحاح والتعليم والأمن الغذائي والتمكين الاقتصادي والتنمية والوئام الاجتماعي وبناء السلام ودعم الاستقرار، وذلك في ولايات دارفور وكسلا وسنار والجزيرة والنيل الأبيض والشمالية ونهر النيل والخرطوم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.